إن لم تكن ذئباً… !!

لسنا ملزمين بأن نتحول الى ذئاب لكي نحيا بين الذئاب

فخلافاً للمقوله السائده (إن لم تكن ذئباً اكلتك الذئاب) ،

أقول يكفي أن تكون راعياً لكي تحيا بين الذئاب ..

فالراعي الأمين يمكنه أن يحمي نفسه ويحمي الحملان الوديعه من حوله ..

فالذئب المفترس يخشى الراعي اليقظ .

وطالما انه بإمكاننا أن نبقى شامخين بإنسانيتنا محافظين على براءة الطفوله التي لم تشوهها الأيام ..

فمن واجبنا أن نستبقي هويتنا التي تميزنا.

علينا أن نرفض كل محاولة لتحويلنا الى نسخ مكررة من الشخصيات المهزوزة

التي رضيت على نفسها أن تكون أحذيه يرتديها شخص متكبر

لكي يدوس بها على انسان ضعيف سحقته الظروف  فاستأسد عليه الجبابرة المتسلطون بقوتهم . .

(ريما مقطش/رحلة في اعماق الذات)

Advertisements

One thought on “إن لم تكن ذئباً… !!

  1. الاراده , هي التي تصنع المعجزات , ومنها نستمد همتنا في العمل , والانطلاق الى الامام , في تحقيق آمانينا ,
    ولكن لابد من المعوقات , في خضم هذه المسيره , تحاول ان تثنينا , عن الاستمرار , في الوصول الى الهدف ,
    سميها ما شئت , معوقات , ذئأب , ظروف .
    هي في المحصله , لها هدف واحد , هو عرقلة جهودي .
    ولكن بأرادتي وصبري , وتصميمي , وشجاعتي , لن يثنوني عن هدفي .

    الزمام

أشكرك على حضورك ومرورك العطر .. الذي شرفني واسعدني واضاف لموضوعي روعه وجمال ^_^

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s